المياه الجوفية تستنفر جهودها لتنفيذ ابار النازحين والقوات الامنية والحشد الشعبي

    

ساهمت الهيأة العامة للمياه الجوفية في مساندة قطعات جيشنا البطل وابناء الحشد الشعبي المقدس من خلال مبادرتها في حفر العديد من الابار المائية في مقراتهم العسكرية في محافظات ومناطق مختلفة تعاني من شحة المياه واستخدام مياه هذه الابار للاغراض اليومية والاستخدامات البشرية بالاضافة الى التأكيد على حفر الابار في اماكن تواجد مخيمات ومجمعات النازحين الذين اجبروا على مغادرة مناطقهم للتخلص من بطش عصابات داعش الارهابية فلم يكن امام الكوادر المتخصصة الهندسية والجيولوجية في الهيأة العامة للمياه الجوفية الا مضاعفة جهودهم واستنفار طاقاتهم لتحقيق اهدافهم السامية اتجاه ابناء وطنهم وقد كان لهذه الابار المنجزة دور كبير في استيطان العوائل النازحة في مخيماتهم والمساهمة في وضع بنى تحتية لمناطق تواجدهم  وتوفيرخدمات مناسبة لهم والتقليل من معاناتهم بالاضافة الى الوقوف بجانب قواتنا المسلحة البطلة  للمساهمة في تخطي هذه الظروف الحرجة والاستثنائية ونبين ادناه جدول يوضح توزيع الابار المنجزة لمخيمات النازحين والقوات الامنية والحشد الشعبي المقدس للاعوام           (2014-2015-2016) .

 

ت

المحافظة

ابار الحشد الشعبي والقوات الامنية

ابار مخيمات النازحين

1

بغــــداد

24

10

2

كركوك

5

8

3

الانبار

8

16

4

ديالى

24

1

5

كربلاء المقدسة

7

5

6

صلاح الدين

ـــــــــ

4

7

بابل

2

ـــــــ

8

البصرة

1

ــــــــ

المجمـــــوع

71 بئر

44 بئر

ولم تقتصر اعمال الهيأة العامة للمياه الجوفية في هذا الجانب على حفر الابار المائية فقط بل اكدت على تهيئة اليات ومعدات مختلفة للمساهمة في تسهيل مهام الحشد الشعبي المقدس والبيشمركة  بالاضافة الى اسناد الجهد الهندسي للدولة في حملة اطفاء الحرائق لمعمل كبريت المشراق الذي قامت بحرقه عصابات داعش الارهابية وبعدد (10) حوضيات ولوريات وباشراف مديرية تكريت وبذلك تكون الهيأة قد ساهمت فيما يتعلق باختصاصها في محاربة عصابات داعش واداء واجبها الوطني وتحقيق استثمار امثل للمياه الجوفية في مناطق تواجدها واستغلالها للاغراض البشرية والوصول الى اهداف ورسالة الهيأة التي وضعت كل الخطط والجهود لتنفيذها .